النضال الشعبي تنعى الروائي عسقلاني رحليه خسارة للحركة الثقافية الفلسطينية

 

رام الله / نعت دائرة الثقافة لجيهة النضال الشعبي الفلسطيني الروائي المناضل غريب عسقلاني (إبراهيم الزنط) الذي وافته المنية صباح اليوم الثلاثاء عن عمر ناهز 74 عامًا، بعد معاناة مع المرض في قطاع غزة.


وقالت برحيله تفقد الحركة الثقافية الفلسطينية رمزًا من رموزها، المبدعين الذين اسهموا بتأسيس الوعي الفكري الثقافي الإبداعي وأثروا المشهد الثقافي الفلسطيني، عبر دوره الكبير في نقل الثقافة الفلسطينية ونشرها في المحافل العربية والدولية، وتسليط الضوء على معاناة الشعب الفلسطيني تحت الاحتلال ونضاله المشروع من خلال الأعمال الأدبية المتنوعة.


وأضافت العسقلاني ترك إرثا بين الأجيال التي تتلمذت على يديه من خلال دوره المميز في الاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين.


وتقدّمت من الحركة الثقافية الفلسطينية وعائلته بأحر بالتعازي والمواساة القلبية.

نداء فلسطين