قائد فتحاوي : لقاء عباس بغانتس عملية فدائية انتظروا نتائجها !

 

قال نائب مفوض العلاقات الدولية، لحركة فتح عبد الله عبد الله، إن لقاء الرئيس محمود عباس مع غانتس كان كالعملية الفدائية ولم يذهب ليقدم تنازلات كما يُشاع.

 

وأوضح أن الرئيس قال للرئيس الأمريكي السابق ترمب لا، فهو لن يقول نعم لغانتس.

 

وبين أن من ينتقد لقاء الرئيس عليه أن ينتظر إلى نتائجه لاحقًا، منوهًا إلى أن من ايجايبات اللقاء طرح القضية الفلسطينية على جميع المستويات لدى الاحتلال.

 

وأضاف عبد الله "الرئيس طرح عربدة المستوطنين وتدخل الجيش الزائد ووضع الأسير أبو هواش"، مبينًا أن الرئيس أبو مازن قال إن لم يكن هناك حلحلة في تلك الملفات سيكون احتمال الانفجار قائم والجميع سيكون في خطر.

 

نداء فلسطين