رام الله : شهيد برصاص الاحتلال

 

استشهد عصر اليوم الثلاثاء الأسير المحرر الشاب نهاد أمين البرغوثي من بلدة كفر عين برام الله إثر إصابته برصاص الاحتلال خلال مواجهات في قرية النبي صالح شمال غرب المدينة.

وقالت مصادر طبية إن الشاب البرغوثي أصيب بالرصاص الحي في البطن، ونقل الى المستشفى الاستشاري برام الله لتلقي حيث أعلن عن استشهاده.

والشهيد نهاد البرغوثي أسير محرر أمضى أكثر من عامين في سجون الاحتلال واعتقل وعمره 17 عاماً فقط.

واندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال على مدخل قرية النبي صالح، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي، وقنابل الغاز السام تجاه الشبان.

وتشهد قرية النبي صالح اقتحامات مستمرة وشبه يومية من قوات الاحتلال ومستوطنيه، ويتخللها عمليات دهم وتفتيش وتخريب في البلدة، واندلاع مواجهات.

وأقيم على أراضي القرية مستوطنة "حلميش" التي بنيت على أراضي قرية النبي صالح وجزء من أراضي دير نظام، وتتوسط قرى دير نظام، كوبر، بيت اللو، النبي صالح، أم صفا وكفر عين.

وتردد اسم مستوطنة "حلميش" خلال السنوات الماضية، بعد إقدام الشاب الفلسطيني عمر عبد الجليل من سكان قرية كوبر غرب رام الله على قتل ثلاثة من مستوطنيها طعنا قبل أن يصاب ويعتقل.

كما أصيب عدد من المواطنين بالاختناق، اليوم الثلاثاء، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، في محيط جامعة القدس في بلدة أبو ديس جنوب شرق القدس المحتلة.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز المسيلة للدموع بكثافة صوب الطلبة داخل حرم الجامعة وفي محيطها، وتم إخلاؤه.

جاء ذلك بالتزامن مع وقفة نظمتها الحركة الطلابية في الجامعة؛ نصرة للأسرى ولأهالي الشيخ جراح.

 

نداء فلسطين