فلسطينيات وإسرائيليات يعقدن “مؤتمر سلام”على ضفاف البحر الميت...تفاصيل

 

تحدت أمهات إسرائيليات وفلسطينيات الريح والمطر الجمعة لعقد “مؤتمر سلام” على ضفاف البحر الميت جمع لأول مرة حركتين نسائيتين كبيرتين داعيتين للسلام من الجانبين.

وبحسب وكالة فرانس برس، سارت مئات الناشطات من مبادرة “نساء الشمس” الفلسطينية وحركة “نساء يصنعن السلام” الإسرائيلية حاملات مظلات بيضاء وملوحات بأغصان الزيتون على ضفاف البحر الميت، متعهدات مواصلة دعم جهود السلام رغم تعثر المحادثات الإسرائيلية الفلسطينية.

وقالت ليلى شيخ من بيت لحم في الضفة الغربية المحتلة لوكالة فرانس برس “كنساء، عندما نبدأ الحديث عن أطفالنا وحياتنا، نشعر كأننا نعرف بعضنا بعضا منذ زمن بعيد”.

وأضافت “يمكننا أن نتفهم معاناة بعضنا ونتشاركها”.

ورأت أيضا باسكال تشين من تل أبيب أن هاتيك النساء يمكن أن يعملن معا من أجل السلام، وقالت “آمل أن نمنع وقوع ضحايا من خلال تجمعنا… جميعنا أمهات، نشعر بأن لدينا دورا لنؤديه في السلام”.

نداء فلسطين