منظمة تكشف اسرار اتفاقيات التطبيع بين اسرائيل والدول العربية بهدف توطين ملايين اليهود بالدول العربية بسبب التغيرات المناخية

 

قالت منظمة العدل والتنمية الحقوقية ان الهدف الحقيقى لصفقة القرن التى تمت برعاية الولايات المتحدة الامريكية واتفاقيات التطبيع بين عدد كبير من الدول العربية واسرائيل هو الاستعداد لتوطين ملايين اليهود النازحين بالمستقبل من الولايات المتحدة الامريكية ودول الاتحاد الاوروبى بدول عربية كمصر والعراق وسوريا ولبنان والمغرب والسعودية والامارات نتيجة اثار التغيرات المناخية والدمار المتوقع لتلك التغيرات بامريكا واوروبا

 

واكد المتحدث الرسمى للمنظمة والباحث السياسى زيدان القنائى ان اتفاقيات التطبيع تستهدف توطين ملايين اليهود القادمين من اوروبا وامريكا بالمستقبل بالدول العربية المذكورة والتى وقعت على اتفاقيات التطبيع مع اسرائيل وذلك نتيجة الاثار التى ستنجم عن التغيرات المناخية مما سيؤدى لهجرة ملايين اليهود من اوروبا للشرق الاوسط

 

واضاف ان الحكومات العربية تنفذ صفقة القرن بمختلف بنودها بالاتفاق مع الولايات المتحدة الامريكية بغرض فتح ابواب الدول العربية لتوطين اليهود النازحين من اوروبا وامريكا

 

واكدت المنظمة ان الاراضى الفلسطينية لا يمكن ان تستوعب موجات هجرة لملايين اليهود الجدد القادمين من اوروبا وامريكا لذا لجات الولايات المتحدة لصفقة القرن لعقد اتفاقيات تطبيع جديدة مع عدة دول عربية اخرى تمهيدا لتوطين اليهود بتلك الدول

 

نداء فلسطين